بعد موافقة سموه على الرئاسة الفخرية للمجلس – أمير الرياض مخاطباً «شباب الأعمال»: ما سمعته منكم أعطاني ثقة بأن الوطن بخير

بعد موافقة سموه على الرئاسة الفخرية للمجلس – أمير الرياض مخاطباً «شباب الأعمال»: ما سمعته منكم أعطاني ثقة بأن الوطن بخير

وافق صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض على الرئاسة الفخرية لمجلس شباب الأعمال استجابةً لطلب الشباب والشابات.

بعد موافقة سموه على الرئاسة الفخرية للمجلس – أمير الرياض مخاطباً «شباب الأعمال»: ما سمعته منكم أعطاني ثقة بأن الوطن بخير

وافق صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض على الرئاسة الفخرية لمجلس شباب الأعمال استجابةً لطلب الشباب والشابات.

ويسعى المجلس الذي تحتضنه غرفة الرياض، لدعم شباب وشابات الأعمال وتمكينهم من الفرص المتاحة بالمشروعات التنموية بالمنطقة من خلال استثمار الفرص والمبادرات، والعمل على تهيئة بيئة أكثر تنافسية لريادة الأعمال بما يعزز مرتكزات برنامج التحول الوطني لتحقيق رؤية المملكة 2030.

ويضم المجلس في عضويته شباب أعمال وشابات أعمال من مختلف القطاعات على مستوى المنطقة، إضافة إلى الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض، وأمانة مجلس المنطقة، والهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة.

وكان أمير الرياض قد حضر الاجتماع الدوري للجنة شباب الأعمال بالغرفة يرافقه المهندس إبراهيم السلطان أمين المنطقة والمهندس خالد الربيعة أمين عام مجلس المنطقة، حيث التقى سموه بأعضاء اللجنة وشباب وشابات أعمال يمثلون قطاعات من مختلف مدن ومحافظات المنطقة.

وعبر أمير المنطقة عن سعادته بلقاء شباب وشابات الأعمال مثنياً على نشاط وإنجازات اللجنة، وقال «أتيت لأستمع إليكم، ونحن هنا لنلبي مطالبكم فأنتم أبناء الوطن وأنتم الشباب القادم ليتولى ويستلم المواقع وما سمعته منكم أعطاني ثقة في أن الوطن بخير».

بدوره لفت علي العثيم رئيس لجنة شباب الأعمال، إلى ضرورة أن تعكس بيئة ريادة الأعمال ما لدى المملكة من إمكانات وثروات طبيعية وبشرية، وما يمثله اقتصادها من قوة كواحدٍ من أكبر عشرين اقتصاداً في العالم، خاصةً في ظل رؤية 2030 التي تهدُف إلى تنويع مصادر الدخل والتحول إلى اقتصاد أكثر ديناميكية يعتمد على الاستغلال الأمثل للثروات، حيث يعول على المشاريع الناشئة والصغيرة أن تلعب دوراً أكبر في بناء قاعدة تنموية أكثر اتساعاً وتنوعاً وأن تساهم في خلق وتوطين الوظائف.

واستعرض عدنان الخلف عضو اللجنة، رؤية ورسالة وأهداف مجلس شباب أعمال الرياض الذي يسعى لتعزيز الابتكار وروح المبادرة بمجتمع الشباب، وتمكينهم من الفرص الاستثمارية المتاحة بمنطقة الرياض وذلك عبر التواصل الفعال والمباشر مع أصحاب القرار من مختلف الجهات الحكومية والخاصة.

وأضاف أن المجلس سيعمل على توفير منصة تتيح لشباب المنطقة إطلاق طاقاتهم الإبداعية والمشاركة الفاعلة في استثمار الفرص والمبادرات، وسيسعى كذلك إلى تهيئة بيئة أكثر تنافسية لتكون الرياض عاصمة ريادة الأعمال والوجهة الأولى أمام الرواد لإطلاق مشروعاتهم الناشئة.

وتحدث عدد من شباب وشابات الأعمال معربين عن أملهم في أن يُمنح لهم حصة من المشاريع الكبرى التي تشهدها العاصمة كمترو الرياض وغيره.

وفي نهاية اللقاء أهدى أعضاء اللجنة النسخة الأولى من كتاب «الرواد.. قصص نجاح ملهمة» الذي أصدرته اللجنة ويضم قصص نجاح أبرز رجال الأعمال السعوديين من الرواد، وكذلك درع شكر وتقدير لأمير المنطقة على دعمه المتواصل لشباب وشابات الأعمال.

الأحد ٩ أبريل ٢٠١٧م

جريدة الجزيرة: http://www.al-jazirah.com/2017/20170409/ec18.htm